single template

العلاج بالليزر والضوء

ما هو الليزر و علاج الوجه بالضوء؟

يمكن أن يساعد العلاج بالليزر والعلاج القائم على الضوء على تقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد، و البقع و التصبغات، مثل النمش و البقع الشمسية، وذلك من خلال حزم ضوئية نابضة ومباشرة، وقصيرة، ومركزة.

تعرف تلك العملية  أيضا بالصنفرة بالليزر أو التقشير بالليزر أو التبخير بالليزر، ويعالج هذا الأسلوب الحديث مجموعة واسعة من مشاكل الجلد بما في ذلك شيخوخة الوجه، وبقع الشيخوخة، والتغيرات اللونية للجلد واحمرار الجلد وغيرها.

هل يصلح الليزر وعلاج الوجه بالضوء لي؟

يعد العلاج بالليزر علاجا مثاليا إذا كنت تعاني من ظهور الخطوط الدقيقة أو التجاعيد حول أو تحت العينين، أو الجبهة، أو الفم، أو كنت تعاني من ندوب من حب الشباب أو كنت في حاجة لتصحيح الجلد بعد عملية شد الوجه .

إعادة النضارة والشباب للجلد عن طريق الليزر هو خيار جيد إذا كنت تتمتع بصحة جيدة ولديك جلد فاتح اللون وليس داكنا (البشرة الداكنة قد تعرضك لمخاطر أكبر من فرط التصبغ ) ولديك نظرة إيجابية و أهداف محددة وواقعية لتحسين مظهرك.

ماذا أتوقع بعد العلاج بالليزر؟

تختلف نتائج الليزر اعتمادا على التكنولوجيا المستخدمة ونوع العلاج الموصوف لك.

ويمكن لهذه الإجراءات تحقيق تحسن ملحوظ في شكل الجلد و المظهر العام. التقنيات و العلاجات المتوفرة تحقق تقدما سريعا وسوف تفاجأ بمدى التحسن الذي يمكن تحقيقه من خلال إجراءات بسيطة نسبيا كهذه.

عندما يتم إجراؤه بشكل صحيح ،فإن العلاج بالليزر يمكن أن يقلل بشكل واضح من ظهور الخطوط الدقيقة، وفي بعض الحالات، التجاعيد العميقة أيضا.

وعلى عكس العلاجات الأخرى فمعظم الناس قادرون عموما على العودة إلى أنشطتهم الطبيعية على الفور.

وللحصول على أفضل النتائج، قد يتطلب الأمر عدة جلسات على أسابيع متباعدة.

تظهر نتائج العلاج بالليزر سريعا الشفاء الأولي  وتدوم لمدة عام تقريبا.

 

قبل وبعد :





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *