صنفرة الجلد

ما هي صنفرة الجلد ؟

إن عملية صنفرة الجلد (وتسمى أيضا صنفرة البشرة ) هي عملية يقوم الطبيب من خلالها بصنفرة الجلد. وذلك لتحسين مظهر الندوب الناتجة عن حب الشباب أو الجدري أو تلك الناتجة عن الوشم وأيضا في علاج التجاعيد الصغيرة.

تتم عملية صنفرة الجلد بواسطة جهاز يدور بسرعة عالية، ومثبت به رأس رملي أو فرشاة. تزيل هذه العملية الطبقات الخارجية من الجلد، مما ينشط نمو طبقة جلدية جديدة متجانسة وأكثر نعومة.

تتم عملية صنفرة الجلد عادة في عيادة الطبيب حيث يقوم الطبيب، برش رذاذ على الوجه لتجميد البشرة، ثم يبدأ  في إجراء عملية الصنفرة وتتوقف المدة اللازمة لتنفيذ العملية على حجم السطح الجلدي المريض، ويمكن أن تتفاوت ما بين 15 دقيقة إلى ساعة.

في المعتاد لا يصاحب عملية صنفرة الجلد أية آثار جانبية ، ولكن هناك احتمال  لظهور بعض البقع الداكنة على الجلد والتي  تكون عادة نتيجة للتعرض لأشعة الشمس في الأيام والشهور الأولى بعد الجراحة.

ماذا أتوقع بعد صنفرة الجلد؟

تساعد عملية الصنفرة على إنتاج طبقة جديدة من الجلد أكثر نعومة وتجانسا، مما يعطي مظهرا شابا جميلا. والنتيجة التي يتم الحصول عليها بعد العملية، غالبا ما تكون دائمة.

 

قبل وبعد :

أسئلة شائعة

كيف تتم عملية صنفرة الجلد الدقيقة ( الصنفرة بالرمال)؟


جهاز الصنفرة بالرمال  ذو فكرة جديدة يعمل كالحجر الحفاف ولكن بشكل آلي يجعله أكثر فاعلية وأمان وفي جو من الاسترخاء. 

ما هي الاثار الجانبية؟


لا يرافق عملية صنفرة الجلد Dermabrasion أية آثار جانبية في المعتاد، ولكن هناك احتمال لظهور بعض البقع الداكنة نتيجة التعرض لأشعة الشمس المباشرة عقب العملية. 

إلى متى تدوم النتائج؟


إن النتائج التي يتم الحصول عليها، غالبا ما تكون دائمة، على الرغم من حتمية ظهور التجاعيد نتيجة للشيخوخة.

ما الحالات التي لا ينفع معها صنفرة الجلد؟


هناك العديد من المشاكل التي لا يمكن حلها من خلال عملية صنفرة الجلد Dermabrasion وهي العيوب الجلدية الخلقية، معظم الشامات، علامات الوحم او الندوب الناتجة من حروق. 




2 تعليقات علي “صنفرة الجلد

    1. أهلا و سهلا ..
      ستجدى رساله على بريدك الالكترونى من الفريق المساعد للرد كل استفساراتك ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *