حقن دوالي الساقين

دوالي الساقين هي أوردة بارزة. في حال لم يتم علاج الدوالي فإنها قد تسبب الألم, الالتهاب، وحتى جلطات الدم المهددة للحياة.

 لماذا تتكون وكيف يتم علاج دوالي الساقين ؟

الدوالي هي أوردة في الساقين – متضخمة وبارزة بقطر 3 مم وما فوق, لونها أزرق أو أرجواني. الأوردة في الساقين تبدو وكأنها حبال, في حين أنها في الواقع فروع لوريد داخلي  تكون فيه الصمامات غير سليمة ويتدفق الدم فيه بشكل عكسي: بدلا من ضخ الدم إلى القلب، فإن الوريد المتضرر ينقل الدم نحو كف القدم. هذه الحالة تسمى القصور الوريدي. سببها في كثير من الأحيان يكون وراثي، مع عوامل أخرى  تسهم في تكونها، مثل كثرة الحمل والوقوف لفترات طويلة.

دوالي الساقين ، أو باسمها الأكثر شيوعا- الأوردة في الساقين – هي ظاهرة شائعة جدا لدى الرجال والنساء في جميع أنحاء العالم. أكثر من – 50٪ من النساء فوق سن الـ 40 وحتى- 20٪ من الرجال يعانون من دوالي الساقين بدرجات مختلفة. والمثير أن  النساء تعانين من الدوالي  3 مرات أكثر  بالمقارنة مع الرجال. بطبيعة الحال، تعاني النساء إلى حد كبير من الجانب الجمالي للمشكلة. الساقان، اللتان كانتا جميلتين وناعمتين في الماضي، الآن تغير شكلهما تماما. الجلد أصبح لونه أزرق – بنفسجي والأوردة  بارزة، مثل الحبال.

أحيانا تظهر أيضا القرحة، الالتهاب أو الاحتقان، التي تضر هي أيضا بمظهر الساقين. تفيد النساء اللاتي يعانين من الدوالي مما يؤدي إلى فقدان كبير في الثقة بالنفس، حيث أن البعض يقللن من كشف أجسادهن، يتخلين عن التنانير القصيرة والفساتين ويرتدين البناطيل الطويلة فقط.

علاج الدوالي التقليدي 

علاج الدوالي المعروف والأقدم هو جراحة الأوردة (STRIPPING) والذي يستخدم في الطب منذ حوالي 100 عام. أثناء الجراحة، يزيل الطبيب الوريد الرئيسي المريض. العملية تبدأ في منطقة الأربية ومن خلال شقوق صغيرة على طول الساق، الجراح يزيل أيضا الدوالي الثانوية. يتم تنفيذ العملية في المستشفى تحت التخدير العام أو الموضعي.

يتضح أن لهذه العملية العديد من العيوب: أقل من 50٪ يجتازونها بنجاح ولدى الـ 50٪ الباقين، فإن الأوردة والألم يعودان في غضون بضع سنوات. مدة التعافي من الجراحة تستمر لفترة طويلة وتبقى الكثير من الندوب التي تضر بمظهر الساق.

في بعض الأحيان تحدث مضاعفات مرتبطة بالتخدير والجراحة، مثل: التلوثات وتضرر الأعصاب الحسية، مما يؤدي للألم المزمن. بالإضافة إلى ذلك، لا يمكن للجميع الخضوع للعملية الجراحية. الأشخاص في سن متقدمة والأشخاص الذين يعانون من أمراض مختلفة، مثل أمراض القلب والسمنة، لا يمكنهم الخضوع لهذه العملية الجراحية.

علاج الدوالي الحديث

من المهم أن نعرف أنه يمكن علاج الدوالي بشكل أكثر فعالية بواسطة طرق بسيطة جراحية، أهمها طريقة الحقن الموجه بالموجات فوق الصوتية مباشرة في الوريد الداخلي الذي يشكل مصدر المشكلة. لخبرة الطبيب المعالج أهمية بالغة لنجاح هذا النوع من العلاجات.

العلاج بالليزر أو موجات الراديو – يتم إدخال ليف ضوئي يصدر طاقة الليزر داخل وريد المريض، أو سلك كهربائي  ينقل الطاقة الحرارية، التي تحرقه وتغلقه، حيث يتلاشى ويتم امتصاصه. يتم تنفيذ العلاج تحت التخدير الموضعي، وهو لا يتطلب دخول المستشفى ويسمح بالعودة الفورية إلى الأداء الطبيعي. السلبية الكبيرة له هو أنه يعالج  قسما من الأوردة فقط. لإخفاء البقية، يجب الخضوع لعلاجات إضافية، مثل الجراحة, أو المعالجة بالتصليب Sclerotherapy. أيضا هذا العلاج غير مناسب لكثير من المرضى الذين يعانون من الأوردة الملتوية، التي لا تسمح بتحريك الألياف أو السلك.

علاج دوالي الساقين بالتصليب الموجهه بالموجات فوق الصوتية – علاج حديث يعطي نتائج مثيرة للإعجاب. ويعتبر علاجا فعالا وآمنا إلى حد كبير ويستخدم لعلاج كل الأوردة والشعيرات الدموية.

للأوردة الداخلية، التي تشكل مصدر المشكلة، يتم حقن مادة على شكل رغوة، التوجيه بواسطة الموجات فوق الصوتية، مما يؤدي إلى انكماش الوريد وامتصاصه في الجسم. يتم تنفيذ العلاج في العيادة، دون الحاجة للتخدير، دون عملية جراحية، ودون أي ندوب.

عادة ما تكفي من 2-4 علاجات، بعدها مباشرة يمكن العودة إلى مزاولة الحياة العادية. بعد علاج الدوالي، يقل الضغط الذي كان على الأوردة ويتدفق الدم عبر الأوردة ذات الصمامات السليمة فقط. أشار  الأشخاص الذين عولجوا بهذه الطريقة إلى انخفاض كبير في الألم، منذ علاج الدوالي الأول . وبعدها تختفي الأوردة ويختفي الألم.

 

قبل وبعد:

أسئلة شائعة

ما هي أعراض الدوالي؟


قد لا يكون لديك أية أعراض نتيجة للدوالي. معظم الناس لا يميزون  الدوالي قبل ظهور الأوردة الملتوية، المتورمة، المزرقة تحت الجلد مباشرة.اذا كان لديك أعراض، فإنها عادة ما تكون خفيفة. من بينها ما يلي:

• الم خفيف، حرقه او ثقل في الساقين. هذه الاعراض قد تظهر بشكل اكثر حده في وقت متاخر من اليوم أو بعد الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة.
• تورم طفيف، وعادة فقط في القدمين والكاحلين.
• حكة في الجلد فوق الدوالي.

من بين الأعراض الأكثر شدة والمضاعفات ما يلي:

• احتباس السوائل وتورم في الساقين.
• ألم وتورم كبير في الساق بعد الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة.
• التغيرات في لون الجلد حول الكاحلين والساقين.
• الجلد الجاف، المشدود، المتورم.
• التهاب الوريد الانسدادي السطحي (عندما يحدث تجلط الدم والتهاب في وريد صغير بالقرب من سطح الجلد).
• ظهور تقرحات مفتوحة (القرحة).
• النزيف أو الكدمات بعد إصابة طفيفة.قد تتفاقم أعراض الدوالي لعدة أيام قبل وبعد دورة المراة الشهرية.

ما هي الدوالي؟


الدوالي هو وضع تكون فيه الاوردة متقرنة ومتوسعة. من الممكن ان تظهر الدوالي (Varicose veins) في جميع الأوردة في الجسم، لكنها تصيب أوردة الساقين في الغالب، وذلك لأن المشي والوقوف الطويل يزيدان الضغط على أوردة الجزء السفلي من الجسم.بالنسبة لكثير من الناس، دوالي الأوردة – وهي نوع منتشر وخفيف من الدوالي - هي مشكلة تجميلية فقط. وبالنسبة لآخرين، من الممكن أن تسبب الدوالي أوجاعا حادة جدا وعدم ارتياح. ومن الممكن أن تؤدي الدوالي، في بعض الأحيان، الى تعقيدات ومشاكل اكثر حدة وخطورة. فهي تشكل، في بعض الحالات، خطرا للاصابة بأمراض أخرى تتعلق بتدفق الدم في الجسم. 

ما الذي يؤدي لحدوث الدوالي في الساقين؟


القصور الوريدي هو الذي يسبب بروز الدوالي، وهو مشكلة طبية  يمكن أن تؤدي لمجموعة متنوعة من المشاكل، بدءا من عدم الراحة، الألم، التورم، الالتهاب، النزيف وفي الحالات الشديدة القروح التي لا تشفى. 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *