single template

شد الجفن

ماهو شد الجفن ؟

تعبيرات العين هي جزء مهم من مظهرنا ومن سماتنا الشخصية. تظهر الجفون التعبة المترهلة المتورمة على الوجه علامات الكبر والتعب والإجهاد والحزن حتى وإن لم تكن تلك حالة وأحاسيس صاحبها. يعد التقدم في العمر وقلة النوم وتأثيرات البيئة الضارة من أهم الأسباب التي تؤدي إلى ترهل الجفون. مما يؤدي في كثير من الأحيان إلى تكوين ما يسمى بأكياس الدموع وهو عبارة عن تجمع للدهون في الجفن السفلي.

عن طريق عملية شد الجفن يتم تصحيح الجفون وبهذا يتم الحصول على وجه تبدو عليه ملامح الشباب والنضارة والقوة.

ولا يؤدي ترهل الجفن العلوي  فقط إلى الظهور بمظهر سيئ بل يؤدي أيضا في بعض الأحيان إلى تغطية زاوية الرؤية. في هذه الحالة يجب إجراء جراحة شد الجفن.

في جراحة شد الجفن العلوي أو السفلي يتم إزالة أو تخفيف الجلد والعضلات والدهون الزائدة بعناية شديدة.

تتم جراحة شد الجفن العلوي والسفلي عادة بالعيادة الخارجية باستعمال التخدير الموضعي أو عند الرغبة باستعمال التخدير النصفي أو التخدير الكلي. وتستمر حوالي من 60 إلى 90 دقيقة.

يتم إجراء الفتح لهذه العملية عند طيٌة التجعيد للجفن العلوي وبالنسبة للجفن السفلي فيتم الفتح على بعد 1 إلى 2 ميليمتر من الرموش وبهذا الطريقة يكون جرح العملية غير ظاهر للأعين.

هل يصلح شد الجفن لي؟

شد الجفن هي عملية تجميلية شائعة في المرضى بداية من  سن 30، وتستخدم في المقام الأول لمكافحة آثار شيخوخة الجلد.

مع التقدم في العمر، يفقد الجلد مرونته تدريجيا جنبا إلى جنب مع السحب المستمر لأسفل من الجاذبية، مما يؤدي إلى تجمع الجلد الزائد في الجفون العليا، مسببا تدلى الجفون. والسبب الرئيسي لشيخوخة الجفن السفلي هو ترهل الجلد والعضلات أسفله.

أفضل المرشحين لهذه الجراحة هم الرجال والنساء البالغين الذين لديهم أنسجة وعضلات وجه صحية وأهداف واقعية لتحسين الجفن العلوي والسفلي والمنطقة المحيطة بهما.

ماذا أتوقع بعد شد الجفن؟

بعد العميلة الجراحية ينصح باستعمال الكمٌادات الباردة والراحة كما ينصح بتجنب أشعة الشمس المباشرة. وفي غضون 5 إلى 8 أيام يتم فك الغرز وبعد أسبوعين على الأكثر يزول التورم الناتج عن الجراحة تماما. وبعد 3 أسابيع يكون بالإمكان مزاولة النشاط الرياضي.

لعملية شد الجفن تأثير تصغيري كما يستمر نجاحها لمدة طويلة. في بعض الأحيان يكون في الإمكان إجراء عمليتي شد الجفن ورفع الحاجب في آن واحد.

 

قبل وبعد :





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *